عطر أومبرى ليذر توم فورد Ombre Leather Tom Ford

Ombre Leather Tom Ford

عطر أومبرى ليذر من توم فورد

منذُ عام 2016 وماتلاها بدأ أهتمام توم فورد يأخذُ منحىً أخر وشكلاً جديد في إصدار عطور الجلود المخملية الناعمة، وكأنهُ قد وجد ضالته فيها بعد بحثٍ طويل، ومع وجود عطوره الجلدية السابقة المعروفة توسكان ليذر، وايت سيويد إلا أنهُ على مايبدو أراد تقديم هذهِ النوتة بإسلوب حديث وشكل مغاير عما هو موجود في الأسواق، والمراد بالشكل المغاير هو إصدار عطور جلدية تُمزج مع نوتات مختلفة في كل عطر لإظهارها بوجه وشكل غير متداول،فبدأ بإصدار عطرين يرتكزان بصورة كبيرة على هذهِ النوعية الفخمة من الجلود وهما أومبرى ليذر 16، و نيرولي بورتفينو فورت، ثم تبعهما بعد ذلك بعامٍ ونيف بعطرين أخرين هما فانيلا فيتال وفابِلاس. وترتبط هذهِ العطور أنفة الذكر بصورة كبيرة بنفس الرائحة الجلدية الدافئة التي تم توظيفها بصورة وديعة، رقيقة، وهادئة تحمل فيها روح الاناقة والجاذبية، على عكس روائح الجلود الأُخرى الكاتمة أو القاتمة التي عادةً ماتحمل معها تلك النكهة الحيوانية الغير محببة رائحتها من قبل الكثير، علاوةً على التعطر بها.

سبق وتم إصدار عطر Ombré Leather ضمن خط عطور الخلطات الحصرية في عام 2016، ثم توقف عن الإنتاج لفترة، وهاهو يعود مرةً أُخرى بِحُله جديدة في عام 2018 بسعر معقول (تقريبا 175 دولار أمريكي للعبوة سعة 100 مل وقت الإصدار)، وسعةً أكثر، مع الحفاظ على توليفتهِ وجودتهِ السابقة.

عطر Ombre Leather Tom Ford

يرتكز عطر Ombre Leather Tom Ford بصورة كبيرة على رائحة الجلود والطحالب مع ظهور واضح للعنبر والباتشولي في قاعدته، ولكن كل هذهِ المكونات ماهي إلا تدعيمات ومساند للرائحة الجلدية التوسكانية التي تهيمن على أجواء العطر، أستطيع أن أصف رائحة الجلود في هذا العطر بإنها تحمل ال DNA لعطر توسكان ليذر ولكن على شكل آوو دا تواليت، طحالب البلوط في هذا العطر بهيئتها الكريمية الحلوة، لذلك عند أمتزاجها مع رائحة الجلود تشعر برائحة حلوة وقد يٌخيل للبعض بإنها فاكهية ولكنها ليس كذلك فهي من فعل الطحالب الكريمية السويتية التي كان لها مفعول السحر بإضفاء تلك الملامح الكلاسيكية في عطور الثمانينات، العنبر والباتشولي يبدئان في الظهور في نهاية العطر مع أخر خيوط الرائحة الجلدية التي تنصهر معهما بصورة سلسة لتأذن بختام الحفل. العطر بصورة عامة جلود وطحالب بقالب كلاسيك مودرن. مقارنةً مع عطر توسكان ليذر الذي يُحسب لهُ قصب السبق رغم اختلاف المكونات بينهما، إلا أني أجدُ إن هذا العطر أفضل من ناحية السعر والكمية وكذلك الأداء والفعالية.

العطر بما أنه جلدي كلاسيك فالشتاء ملعبه الذي يُبدع فيه. ثباتهُ وفوحانهُ جيد جداً.

مع خالص المُنى. الساعدي

مواقع عالمية موثوقة لبيع العطور عبر الانترنت

متوسط التقييم: 5

4 تعليقات

  1. عبدالله بن طالع

    أشكر الكاتب على هذا المقالة الوافية والثرية عن عطور توم فورد الجلدية وعن اومبرى ليذر خصوصا ،
    ليس لي تعقيب سوى ملاحظة بسيطة على خطأ نحوي وأظنه غير مقصود ، في عبارة ( بأسلوباً حديثاً وشكلاً مغايراً ) والخطأ هو في نصب آخر الكلمات بالفتح والتنوين ، والصحيح هو الجر لأن حرف الباء في أول كلمة (بأسلوب) يجر آواخر جميع الكلمات اللاحقة بالكسرة ، فيكون الصحيح ( بإسلوبٍ حديثٍ وشكلٍ مغايرٍ )
    أرجو تقبل الملاحظة ، وأشكر الكاتب مرة أخرى على المقالة اللذيذة .

  2. شكراً على هذا التقرير الرائع
    سبق وإن جربت هذا العطر وهو إعادة لتوسكان لذر بشكل أخف وأنعم

  3. اهلا اخي الساعدي
    احببت فقط ان اشكرك على حضورك المميز ومواضيعك الرائعه
    والا فعطور توم فورد لم أعد القي لها بالا نظرا لخطها العطري المستهلك في اغلب انتاجها

    التصويت: 5
  4. أخي عبد الله بن طالع: تم التصويب، جزاك الله خيرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *